مـــنـتـديـــــات حــــــياتــــــي
هلا وغلا ومليون ترحيبه فيك.تحية راقيه تليق بشخصك الكريم, بكل الحب و الشوق منتدى حيــاتي يفتح ذراعيه ليحتضنك بين جنباته,أهـلاً بمقـدمـك عليـنا ورب صدفــة خيــر من ألـــف ميــعاد,نحييك بورود الجوري والكادي ونتمنى لك طيب المقام هنا,نحن في شغف إلى رؤية إبداع قلمك,ولك أعطر التحايـــــا,,,,,



 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
التبادل الاعلاني
» monicagate.comالخميس فبراير 11, 2016 9:27 am من طرف » monicagate.comالخميس فبراير 11, 2016 9:19 am من طرف » سيدتي لاتهملي علاج اللثة الأحد نوفمبر 01, 2015 5:26 am من طرف » ابتسامتك تجنن الأحد نوفمبر 01, 2015 4:58 am من طرف » كيف تعيدين مع زوجك بريق ليلة دخلتك ؟الأحد نوفمبر 01, 2015 4:56 am من طرف » هل تعانين من رائحة الفم الكريهة؟؟الأحد نوفمبر 01, 2015 4:53 am من طرف » ماالمانع من ان تكوني ملكة ؟؟الأحد نوفمبر 01, 2015 4:52 am من طرف » خااااص للمتزوووجات الأحد نوفمبر 01, 2015 4:51 am من طرف » أفضل مركز أسنان في الرياض الأحد نوفمبر 01, 2015 4:50 am من طرف

شاطر | 
 

 كيف تنظر إلى نفسك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شمــ رجل ــوخ
كاتب
كاتب
avatar

رقم العضوية : 14
عدد المساهمات : 906
تاريخ التسجيل : 30/04/2010

مُساهمةموضوع: كيف تنظر إلى نفسك   الأربعاء يونيو 09, 2010 12:36 pm

كيـف تنـظـر إلى نفـسك
إن المترقي في منازل السائرين إلى الله ، مهما وصل إليه من المنازل في العلم والعبادة والذكر والطاعة فهو ينظر إلى نفسه نظرة المقصر والمفرط والمذنب ، ولا يرضى عن نفسه بأي عملٍ يقوم به.
· قال بعض العارفين : متى رضيت نفسك وعملك لله فاعلم أنه غير راض به ومن عرف أن نفسه مأوى كل عيب وشر وعمله عرضة لكل آفة ونقص كيف يرضى لله نفسه وعمله.
· قال ابن القيم رحمه الله : فالرضى بالطاعة من رعونات النفس وحماقتها .
· آثار الرضى عن النفس :
· قال ابن القيم رحمه الله :
1- رضى العبد بطاعته دليل على حسن ظنه بنفسه .
2- وجهله بحقوق العبودية .
3- وعدم علمه بما يستحقه الرب جل جلاله و يليق أن يعامله به .
· وكان من دعاء الصحابي الجليل عتبة بن غزوان رضي الله عنه : [ اللهم اجعلني في نفسي صغيراً وعندك كبيرا ] – رواه مسلم - .
· قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه : من مقت نفسه في ذات الله ، أمَنه الله من مقته . ( والمقت: أشد الغضب ) .
· من صفات الصديقين :
· قال ابن القيم رحمه الله : ومقت النفس في ذات الله من صفات الصديقين ، ويدنو العبد من ربه تعالى في لحظة واحدة أضعاف ما يدنو بالعمل .
· أخي المسلم أختي المسلمة.. اسأل نفسك بهذه الاسئلة ، كي تمقتها أشد المقت :
1- هل عندك حقيقة الايمان ؟
2- هل عندك حقيقة الاخلاص لله تعالى ؟
3- هل عندك حقيقة الصدق مع الله بجميع أنواعه Sad في النيـات ، والأقوال ، والأعمال ، والظاهر ، والباطن ) ؟
4- هل وصلت إلى درجة الإحسان ؟
5- هل أنت تعبد الله حق عبادته ؟
6- هل أنت مجاهد في سبيل الله ؟
7- هل عندك حقيقة الخشوع ، وهل الصلاة التي تصليها هي التي يرضاها الرب سبحانه ؟
8- هل تبكي من خشية الله ، إذا سمعت آيات الوعيد ؟
9- هل عندك لذة المناجاة وحلاوة الطاعة ؟
10-هل عندك شوق إلى الله الكريم الرحمن ؟
11-هل طهرت قلبك من جميع الأمراض ( الرياء ، و الحسد ، و سوء الظن ، و العجب ، والكبر .. ) ؟
12- هل حفظت جميع جوارحك مما حرم الله : ( القلب ، واللسان ، والسمع ،والبصر، واليدين ، والرجلين ، والفرج ) ؟
13-هل عظمت القرآن والسنة في قلبك ، وعملت بجميع الأوامر واجتنبت جميع المناهي ؟
14-هل ظاهرك يستوي مع باطنك ، وسرك مع علانيتك ؟
15- هل عندك حقيقة التقوى ؟
16- هل عملت بجميع صفات المؤمنين في القرآن ؟
17- هل ابتعدت عن جميع صفات المنافقين ، وهي تتجاوز ( 100 ) صفة ؟
18-هل أنت داع إلى الله بأقوالك وأفعالك ؟
19-هل إذا قلت أستغفر الله ، تخرج من قلبك أم من طرف لسانك فقط ؟
20-أيهما أعظم في قلبك .. عظمة المخلوق أم عظمة الخالق ..؟
· من أعظم المصائب :
قال عبدالله بن مبارك رحمه الله : من أعظم المصائب للرجل أن يعلم من نفسه تقصيراً ثم لا يبالي ولا يحزن عليه .
· كيف ترى ذنوبك ؟
قال عبدالله بن مسعود رضي الله عنه : ان المؤمن يرى ذنوبه كأنه قاعدٌ تحت جبل يخاف أن يقع عليه ، و ان الفاجر يرى ذنوبه كذباب مر على أنفه فقال به هكذا فذهب عنه .
· متى تكون مغرورا ؟
قال بعض السلف :
1- من لم يتهم نفسه على دوام الأوقات .
2- ولم يخالفها في جميع الأحوال .
3- ولم يجرها الى مكروهها في سائر أوقاته ، فهو مغرور.
4- و من نظر اليها باستحسان شيئ منها .... فقد أهلكها .
قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله : ينبغي للمؤمن ان لا يزال يرى نفسه مقصرا عن الدرجات العالية فيستفيد بذلك أمرين نفيسين :
- الاجتهاد في طلب الفضائل ، والازدياد منها .
- والنظر الى نفسه بعين النقص .
· ازدراء النفس :
- وقد سئلت عائشة رضي الله عنها : عن قول الله تعالى: {والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة} ، فقالت: نعم، الذين يعملون الأعمال الصالحة ويخافون ألا تتقبل منهم،
- قال ابن بطال رحمه الله : وعلى هذا مضى خيار السلف، كانوا من عبادة ربهم فى الغاية القصوى، ويعدون أنفسهم فى الغاية السفلى خوفا على أنفسهم، ويستقلون لربهم ما يستكثره أهل الاغترار.
- وكان شيخ الإسلام رحمه الله كثيراً ما يقول : مالي شيء ولا مني شيء ولا فيَّ شيء .
· تأمل هذه الكلمة جيداً :
قال الإمام ابن القيم رحمه الله : وكلما كثرت طاعاته كثرت توبته واستغفاره .
و صدق - رحمه الله – فإن من زاد إيمانه وطاعته لربه فإنه ينظر إلى نفسه دائماً نظرة التقصير والازدراء و أن نفسه مأوى كل عيب و نقص ... والعكس بالعكس .
· قال الحسن البصري رحمه الله : من علامات إعراض الله عن العبد أن يجعل شغله فيما لا يعنيه
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الوافي
عضو مميز جداً
عضو مميز جداً
avatar

رقم العضوية : 20
عدد المساهمات : 751
تاريخ التسجيل : 15/05/2010
الموقع : الساحل الشرقي

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الأربعاء يونيو 09, 2010 6:49 pm

أخي شموخ رجل بارك الله فيك وجزاك الله كل خير
لاشك كل مسلم ومسلمه يسئل نفسه ويحاسبها عمى فعلت أوبتفعله
ولاكن هل هناك نفس تندم على مافعلته من معاصي وتجزن وتخاف من لقاء الرب سبحانه
فكل نفس أماره بسوء وجميع ماذكرت ينطبق على النفس
مثلآهناك ألإمان يكون بنفس صادقه ومخلصه
الجهاد هناك جهاد النفس
النفس أذاحست بذنب بكت من خشية الله سبحانه
وأمثال على النفس كثيره

بارك الله فيك طرحك الموضوع جميل ومفيد
تقبل مروري أخوك الوافي
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو تركي
عضو مميز جداً
عضو مميز جداً
avatar

رقم العضوية : 5
عدد المساهمات : 722
تاريخ التسجيل : 24/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الأربعاء يونيو 09, 2010 11:03 pm

لاشك في أن النفس أمَارة بالسوء ولا نزال ننجرف في تسارع عجلة الحياة وأشغالها (الله لا يشغلنا إلا في طاعته) ولكن لابد من جلد النفس والصبر على الطاعات والتوبة عن المعاصي وتركها والندم عليها والدعاء والاستغفار وقد سألت نفسي بعضاً من الأسئلة التي ذكرت أخي شموخ رجل ومقت نفسي
لانني بعيد عن الكثير مماذكرت !!!!
نسأل الله لنا ولكم الهداية وأن لا يأخذنا بذنوبنا وأن يتوب علينا ويدخلنا الجنة لا بأعمالنا بل برحمته سبحانه وتقبل مروري شموخ رجل
التوقيع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمــ رجل ــوخ
كاتب
كاتب
avatar

رقم العضوية : 14
عدد المساهمات : 906
تاريخ التسجيل : 30/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الأربعاء يونيو 09, 2010 11:19 pm

بارك الله فيك اخي الوافي علىالمرور الرائع والجميل دمت بخير
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمــ رجل ــوخ
كاتب
كاتب
avatar

رقم العضوية : 14
عدد المساهمات : 906
تاريخ التسجيل : 30/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الأربعاء يونيو 09, 2010 11:20 pm

هلا وغلا ابو تركي الله لا يهينك على المرور الرائع والجميل

دمت بكل خيرررررررررر
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
& ورده ناعمه &
عضو نشط جداً
عضو نشط جداً
avatar

رقم العضوية : 29
عدد المساهمات : 174
تاريخ التسجيل : 28/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الجمعة يونيو 11, 2010 9:15 am

لاحولى ولا قوة الا بالله
والله كلنا مقصروون
زاسأل الله ان يعفو عنا وللمؤمنين والمؤمنات
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمــ رجل ــوخ
كاتب
كاتب
avatar

رقم العضوية : 14
عدد المساهمات : 906
تاريخ التسجيل : 30/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: كيف تنظر إلى نفسك   الجمعة يونيو 11, 2010 2:47 pm

اشكررررك على المروووور اختي وردة بارك الله فيك
التوقيع

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كيف تنظر إلى نفسك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــنـتـديـــــات حــــــياتــــــي  :: .•:*¨`*:•. ][ حيــاتي العامة][.•:*¨`*:•. :: منتدى حياتي الاسلامية-